دراسة جديدة: السياسة الاقتصادية في الأردن

 

اعتمد الأردن باستمرار على جيرانه وحلفائه في حل مشاكله الاقتصادية، أي على دول الخليج والولايات المتحدة، من بين آخرين. وكانت المعونة الأجنبية متاحة دائما، وإن كان ذلك على مستويات مختلفة، لدعم الاحتياجات الاقتصادية البيروقراطية دائمة النمو. وجاءت بعض المساعدات بشروط، غالبا ما نبعت من الأجندات المشتركة للمانحين والحكومة، ولم تعالج بالضرورة الاحتياجات الإنمائية للأردن، وشجعت على الإبقاء على الأردن كدولة ريعية.

 

لقراءة الدراسة يرجى الضغط هنا

WP-Backgrounds Lite by InoPlugs Web Design and Juwelier Schönmann 1010 Wien